loader

تصميم موقع إلكتروني أصبح اليوم واحداً من الأسس العامّة لضمان استمرار عمل الشّركات في ظلّ القيود الّتي يفرضها انتشار فيروس كورونا في الكثير من دول العالم.

وبالتّالي تعتبر التّكنولوجيا وشبكة الإنترنت الحلّ المثاليّ لمواجهة الظّروف الرّاهنة والتّأقلم مع هذا الواقع.

فقد أصبح التّعليم اليوم عن طريق شبكة الإنترنت أكثر تداولاً وشيوعاً، وكذلك الاجتماعات فمعظمها تتم عبر مؤتمرات الفيديو وتقنيات مشاركة البيانات وأدوات التّوظيف الإلكترونيّة وأنظمة إدارة الكفاءات والفعاليّات الافتراضية.

ومع صعود موجة التّباعد الاجتماعي والعمل من الاقتصاد المنزلي، تتحرّك المزيد من الشّركات عبر الإنترنت وتقوم ببناء وتصميم موقع إلكتروني خاصّ بها.

في الواقع فإنّه اعتباراً من يناير 2021 بات هناك أكثر من 1.83 مليار موقع على الإنترنت في العالم؛ ويعود السّبب في ذلك لسهولة اتّخاذ قرار التّواجد على شبكة الإنترنت وتصميم موقع إلكتروني مقارنة مع القرارات الأخرى.

ولكن لهذا القرار خطوات لا بدّ من اتّباعها لتحقيق الهدف المنشود منها بطريقة صحيحة، وتتضمّن هذه المقالة دليلاً جيّداً للتّخطيط

لإطلاق وتصميم موقع إلكتروني لعملك وخدماتك، وإعداده ونشره بطريقة صحيحة على شبكة الإنترنت والبدء باستقبال عملائك الّذين يبحثون عنك وعن منافسيك.

بحسب بعض الإحصائيّات فإنّ هناك أكثر من 7 مليارات استفسار وبحث كلّ يوم في جميع أنحاء العالم، وبغضّ النّظر بأنّ النّسبة الأكبر من عمليّات البحث هذه قد لا تكون عن نشاطك التّجاري أو خدمتك الّتي تقدّمها، ولكن بكلّ تأكيد فهناك نسبة منها تخصّ عملك ونشاطك.

لذلك يجب أن تكون بالقرب من أولئك الباحثين، وتقدم خدماتك أو منتجاتك بالطّريقة الأفضل.

والآن .. هيّا بنا لنبدأ

خطوات تصميم موقع إلكتروني متكامل

الخطوة الأولى: التّخطيط للموقع

كما يقول المثل الشّهير “الهدف بدون خطّة هو مجرّد أمنية”.

والموقع الإلكتروني كما كل الأعمال يحتاج لوجود خطّة واضحة وأهداف محدّدة لتحقيق النّتائج المرجوّة منه، لذلك لا بدّ من اتّابع نهج

صحيح قبل الشّروع في تصميم الموقع الإلكتروني.

ويمكن الاعتماد على العصف الذّهني في هذه المرحة أو الاجتماعي بالتّعاون مع فريق عملك لتحديد المتطلّبات الأساسيّة في الموقع أو الخريطة العامّة له على سبيل المثال:

  • صفحات الموقع وأقسامه.
  • مجال العمل الرّئيسي الّذي سيتمّ التّركيز عليه في الموقع.
  • الخدمات أو المنتجات الّتي ستتمّ تغطيتها في الموقع.
  • العناوين الرّئيسيّة والعناوين الفرعيّة.
  • الهويّة البصريّة الخاصّة بك في الموقع والّتي لا بدّ أن تكون جزءاً من هويّتك البصريّة بشكلها العام.
  • الصّور المستخدمة في الموقع والرّسائل الّتي ترغب في إيصالها لعملائك من خلالها.
  • الّلغات الّتي سيتم عرض موقعك بها.

خطوات تصميم موقع إلكتروني متكامل

هناك العديد من الوسائل التي تساعدك على تحديد مخطط ناجح للموقع الإلكتروني ومن هذه الخطوات:

  • تحديد مخططّ بسيط لصفحات الموقع الّتي ترغب في عرضها ضمن موقع الويب كما هو موضّح في الصّورة السّابقة.
  • زيارة مواقع المنافسين ودراستها بشكل مفصّل لتحدّد نقاط قوّتها وضعفها ولتستفيد من الثّغرات الموجودة لديهم.
  • التّعرّف على الكلمات المفتاحيّة الّتي يبحث عنها عملاؤك لتضمينها في محتوى موقعك الأمر الّذي يساعد في حصولك على المزيد من الزّيارات وبالتّالي المزيد من فرص البيع.

للتّذكير..

لا تبالغ كثيراً في عمليّة تخطيط موقعك ولا تسعى جاهداً لأن يتضمّن جميع المزايا مع بداية إطلاقه، فإطلاق الموقع لا يعني الاستمرار

به كما هو عليه لسنوات، حيث يمكنك القيام بتطويره بشكل مستمرّ وتحديث المحتوى والبيانات.

وهذا ما قد يكسب موقعك ثقة لدى محرّكات البحث أيضاً وخاصّة أنّ التّعقيد الزّائد في بداية العمل قد يسبّب لك الكثير من التّأخير.

يمكنك الاطّلاع على خدمة تصميم موقع إلكتروني لدينا عبر الرّابط هنا

الخطوة الثّانية: اختيار اسم الموقع

هذه الخطوة بالتّحديد تخضع لبعض المعايير الخاصّة بحسب كلّ شخص، فمن يهدف للحصول على موقع إلكتروني خاص لنشاط تجاري

قائم بشكل سابق فبكلّ تأكيد يجب أن يختار اسماً مرتبطاً بشكل مباشر بعلامته التّجاريّة الّتي يعمل بها حالياً.

وهناك بعض الشّركات تذهب للإشارة لإحدى الخدمات الهامّة أو الأساسية ضمن اسم الموقع طمعاً بالحصول على المزيد من الثّقة من قبل محرّكات البحث، وأيضاً المزيد من فرص الظّهور أو التّصدّر.

فمثلاً شركة تقوم بتقديم خدمات عقاريّة، فتختار لموقعها اسماً يتضمّن تسمية الخدمة وهو Real Estate مقروناً باسم الشّركة، وهذا ما نقصده في كسب ثقة المحرّكات وعمليّات البحث.

فيكون اسم الموقع كاملاً بهذا الشّكل www.abc-realestate.com

ولكن إن كنت تهدف لبناء عملك بشكل جديد وتصميم موقع إلكتروني قوي فعليك أن تفكّر باسم الموقع الإلكتروني، فعندنا تخطّط باسم علامتك التّجاريّة فيجب أن يكون الاسم بسيطاً وسهل الكتابة ولا يحمل الكثير من التّعقيد.

كما لا بد من التّأكّد من إتاحة الاسم في مواقع التّواصل الاجتماعي وهناك أداة جميلة قد تساعدك بشكل كبير على الـتّأكّد من توفّر الاسم بسهولة كبيرة:

https://namechk.com/

الخطوة الثّالثة: تصاميم الغرافيك الخاصّة بموقعك

يجب أن تعرف بأنّ تصاميم الغرافيك المستخدمة في موقعك هي أوّل ما يراه عملاؤك المحتملون، فالتّصميم السّيء هو نقطة تحوّل رئيسيّة للمشترين.

في الواقع فإنّ نسبة 75٪ من مصداقيّة موقع الويب تنبع من تصاميم الموقع ومحتواه ونسبة 88٪ من المستخدمين قد لا يزورون موقعاً إلكترونيّاً مرّة أخرى بعد تجربة استخدام سيّئة.

لذلك هنا لا يمكنك تحمّل المخاطرة بتصميم موقعك، فكما يقال “الانطباع الأوّل هو الانطباع الأخير”، وبالتّالي فإنّ موقع الويب المصمّم جيّداً يترك انطباعاً إيجابيّاً في ذهن العميل المحتمل ولتحقيق النّجاح الحقيقي في موقعك لا بد من توفّر الخصائص التّالية:

  • سهولة الاستخدام ووضوح المعلومات بالنّسبة للمستخدم.
  • إضافة زر اتّخاذ الإجراء هو واحد من أهم الأمور الّتي يجب التّركيز عليها، على سبيل المثال لا تنتظر من المستخدم أن يبحث عن طريقة التّواصل معك بين صفحات الموقع، بل وفّر له خياراً سهلاً وواضحاً للتّواصل معك، وهذا ما يتمّ الاعتماد عليه مؤخّراً من خلال خاصيّة التّواصل المباشر على الواتس أب على سبيل المثال وليس الحصر، فهناك العديد من خيارات اتّخاذ الإجراء ( تسجيل المعلومات وإرسالها للبريد الإلكتروني – الاتّصال بفريق المبيعات – الاتّصال بفريق الدّعم – الانتقال لصفحة معلومات الشّركة ..إلخ).
  • وقت التّحميل السريع، من المشكلات الّتي تواجه مواقع الويب اليوم هي بطء أوقات التّحميل في الواقع، حيث يترك 53٪ من المستخدمين موقع الويب إذا لم يتم تحميله في غضون 3 ثوانٍ. ونتيجة لذلك تخسر الشّركات أكثر من 2.5 مليار دولار كلّ عام، لهذا السبّب يحتاج موقع الويب الخاصّ بك إلى ضمان التّحميل السّريع للصّفحات للاحتفاظ بالعملاء.
  • استخدام وسائط الميديا، حيث تعتمد العديد من الشّركات اليوم على العناصر المرئيّة في موقعها الإلكتروني لتعرض محتواها بالشّكل الأمثل، فعلى سبيل المثال هناك إحصائيّات تقول بأنّ العملاء يقضون وقتاً أطول بنسبة 88% على المواقع الّتي تحتوي مقاطع فيديو فالعناصر المرئيّة هي طريقة رائعة لإثارة اهتمام العميل.

يمكنك الاطّلاع على خدمة تصميم الغرافيك من شركتنا والحصول على تصاميم إبداعيّة لعملك عبر الرّابط هنا

الخطوة الرّابعة: حدّد الصّفحات الّتي تحتاجها في موقعك

لا بد من تحديد الصّفحات الّتي سوف تحتاج إليها في موقعك الإلكتروني والّتي من شأنها أن تساعدك في عرض محتوى خدماتك أو منتجاتك بالطّريقة الصّحيحة للعملاء المحتملين وسوف نساعدك بالتّعرّف على بعض الصّفحات الأساسيّة في الموقع الإلكتروني:

الصّفحة الرّئيسيّة

وعادةً ما تكون صفحتك الرّئيسيّة هي أوّل ما يراه المستخدم في موقعك، وتقول بعض الأبحاث أنّ النّسبة الأكبر من زوّار الموقع يبقون لمدّة 15 ثانية في الصّفحة الرّئيسيّة، وخاصّة إذا ما شاهدوا محتوى مثيراً للاهتمام أو مختلفاً.

ولذلك يفضّل اتّباع النّصائح التّالية عند إنشاء صفحتك الرّئيسيّة أثناء عمليّة تصميم موقع إلكتروني لعملك:

  • عرف عن نفسك وماذا تفعل
  • تأكّد من أنّ تصاميم الغرافيك تعكس أهدافك وهويّتك بالطّريقة الصّحيحة.
  • وجّه زوّارك إلى الصّفحات الضّروريّة باستخدام بنية تنقّل مرنة.
  • يجب أن تظهر الصّفحة الرّئيسيّة هويّة علامتك التّجاريّة.
  • توضيح معلوماتك الأساسيّة مثل الاسم التّجاري، شعار الشّركة، الخدمات الّتي تقدمّها، مقطع فيديو مميّز عن خدمتك أو شركتك، ويفضّل أن تكون هذه المعلومات متاحة دون الحاجة لعمليّات كبيرة ونزول بالصّفحة للأسفل، ممّا يزيد من قوّة التّأثير على الزّوّار.
  • التّنقّل السّريع للموقع.
  • إعادة توجيه الزّوّار إلى صفحتك الرّئيسيّة مباشرة.
  • استخدام المسافات لإعطاء المستخدم إمكانيّة قراءة المحتوى بشكل صحيح.
  • التّأكّد من الرّوابط المعطّلة والأخطاء بشكل مستمر.

صفحة المنتج/ الخدمة

هنا سوف تبيع، لذلك يجب أن تزيد من نسبة تركيزك في هذه الصّفحة وأن تعمل على تضمين كلّ ما يساعدك في إقناع عميلك بأنّك أفضل من منافسيك، وهذا هو بالضّبط الغاية والهدف من تصميم موقع إلكتروني لعملك.

فعليك أن تظهر القيمة وتساعد العملاء على اتّخاذ قرار الشّراء، ويمكنك اتّباع هذه النّصائح لإنشاء صفحة منتج/ خدمة جيّدة:

  • حافظ على عناوين URL موجزة لمنتجك.
  • استخدم صوراً عالية الجودة للمنتجات.
  • أضف شهادات حقيقيّة من العملاء الرّاضين، حيث يوصي 69٪ من المستهلكين بعمل تجاري لأقرانهم بعد تجربة ممتعة.
  • ادمج أوصافاً موجزة حول ميزات المنتج والخدمة.
  • سلّط الضّوء على قيمة العلامة التّجاريّة للمستهلك وما يمكن أن يتوقّعه من عملك.
  • اجعله متوافقاً مع الجوّال.
  • وفّر عمليّة دفع آمنة.
  • أضف أزرار المشاركة الاجتماعيّة.
  • كن صريحًا بشأن شحن البضائع الخاصّة بك، وسياسات الإرجاع، وسياسة البضائع التّالفة، وخدماتك المجّانيّة.

صفحة حول الشّركة

أي من نحن، وهو المكان الّذي تتحدّث فيه عن نفسك وتعتبر من الصّفحات الأساسيّة عند تصميم موقع إلكتروني.

ولتكن صفحتك متكاملة لا بد من توفير النّقاط التّالية:

  • كيف بدأت عملك.
  • مهمّتك ورؤيتك.
  • قيمك الأساسيّة.
  • المشاكل الّتي تهدف لحلها.
  • أهدافك.

يمكنك الاعتماد على صيغة المتكلّم عند التّعريف بشركتك، فقد تكون خياراً مناسباً ومفضّلاً لدى المستخدمين أو يمكنك اختيار الأسلوب الّذي تراه مناسباً شرط التّميّز بعرض المحتوى.

صفحة اتّصل بنا

تحتاج الشّركات إلى تسهيل وصول عملائها إليها وبالتالي يجب أن يتضمّن قسم الاتّصال الخاص بك تفاصيل الاتصال مثل:

  • رقم الهاتف.
  • رقم الجوال.
  • عنوان البريد الإلكتروني المباشر.
  • عناوين البريد الإلكتروني للأقسام ذات الصّلة بالعملاء (قسم الدّعم – قسم الشّحن – قسم الشّكاوي).
  • حسابات وسائل التّواصل الاجتماعي.
  • العنوان الرّئيسي للشّركة ويفضّل أن يكون مباشراً على خرائط غوغل.

صفحة المدوّنة

تساعدك كتابة المدوّنات المنتظمة على موقعك بالارتقاء في تصنيفات محرّك البحث، وإنشاء مكانتك في السوق، وإنشاء مجموعة المتابعين الخاصّة بك.

وكذلك زيادة حركة المرور على موقعك، ومن المهم أيضاً أن تضيف مدوّناتك قيمة إلى القرّاء، وتساعدهم على أداء أنشطة محدّدة، وتحلّ مشكلات معيّنة.

الخطوة الخامسة: تحسين محرّك البحث

يعدّ تحسين محرّكات البحث (SEO) أحد أهم أسباب نجاح موقعك إلى جانب ما ذكرناه من خطوات تصميم موقع إلكتروني متكامل، وبدون عمليّة تحسين موقعك في محرّكات البحث بالطّريقة المناسبة قد يكون كلّ الوقت والجهد الّذي تبذله في موقعك هباءً إذا لم تحصل على زيارات.

أنت بحاجة إلى رؤية محرّكات البحث لتعزيز تواجدك على الإنترنت، لهذا السّبب تحتاج إلى تحسين محرّكات البحث المناسبة لموقعك على الويب.

وفقاً للإحصاءات لا ينتقل 75٪ من الأشخاص مطلقاً إلى ما بعد الصّفحات الأولى لنتائج بحث Google. لذا فأنت لا تلبّي سوى 25٪ المتبقيّة من الجمهور إذا لم تكن في الصّفحات الأولى.

فيما يلي بعض نصائح تحسين محرّكات البحث:

  • كلمات مفتاحية طويلة

فبحسب بعض الإحصائيّات يبحث أكثر من 70٪ من المستخدمين باستخدام كلمات رئيسيّة طويلة الذّيل، حيث إنّ المنافسة تكون كبيرة جدّاً ومستمرّة على الكلمات المفتاحيّة القصيرة عند مقارنتها بالكلمات الطّويلة.

فعلى سبيل المثال تستفيد أمازون أيضاً من استراتيجية الكلمات الرّئيسيّة الطّويلة وتحقّق أكثر من 57٪ من مبيعاتها من خلال استخدامها، والسّبب في فعاليّتها هو أنّها أكثر تحديداً من الكلمات الرّئيسيّة القصيرة.

  • التّقنيات

هناك العديد من التّقنيات والعوامل يجب تطبيقها لتحسين موقعك في محرّكات البحث من المهم التّعرّف علها وتطبيقها لتحصل على النّتائج.

ومن هذه التّقنيات تضمّن كلماتك المفتاحيّة ضمن محتوى الموقع في أماكن مختلفة، فيجب أن يحتوي محتوى موقعك على نسبة بين 1% حتى 2.5% على كلماتك الرّئيسيّة.

فيجب التّركيز على الوصف والاسم في جميع تفاصيل الموقع بدءاً بالمحتوى المكتوب الّذي يطّلع عليه الزّوّار وصولاً إلى ما لا يراه الزّوّار من وصف للصّور وعناصر الميديا والرّوابط.

  • نشر محتوى عالي الجودة.
  • تحسين روابط URL والعلامات الوصفيّة لصفحات موقعك.
  • التّنسيق الصّحيح للعناوين والعناوين الفرعيّة.
  • التّوافق مع الجوّال.
  • تحسين الارتباط الدّاخلي والخارجي.
  • تحسين الصّور وعناصر الوسائط المتعدّدة الأخرى.
  • الاعتناء بسرعة تحميل الصّفحة.

يمكنك معنا الحصول على محتوى متميّز لموقعك الإلكتروني، اطّلع على خدمتنا هنا

الخطوة السّادسة: تحسين محرّكات البحث الفنّية وسرعة الصّفحة

كانت سرعة الصفحة عاملاً مباشراً في التّرتيب في خوارزميّة محرّك بحث Google منذ عام 2018.

لذلك تأكّد عند تصميم موقع إلكتروني لعملك من أنّ موقعك يتمتّع بأوقات تحميل رائعة وسرعة مثالية.

ستحتاج أيضاً إلى التّأكّد من تتبّع كلّ شيء بشكل صحيح عن طريق تطبيق Google Analytics على موقعك.

مع أي موقع WordPress أو متجر عبر الإنترنت من السهل إعداد Google Analytics وGoogle Search Console.

تأكّد من أنّك أصبحت على دراية بمصطلحات Google Analytics المختلفة لتحسين محرّكات البحث، مثل الجلسات، ومعدل الارتداد، ونسبة النّقر إلى الظّهور (CTR) وما إلى ذلك.

الخطوة السابعة: أوصاف الصّورة

يعرض محرّك بحث Google الصّور بشكل مختلف عن البشر، في حين يعتمد البشر على الشّكل الخارجي يبحث Google في الأوصاف والكلمات الرّئيسية لعرض الصّور.

تساعد إضافة الأوصاف ذات الصّلة إلى صورك ودمج الكلمات الرّئيسيّة الضّروريّة Google في عرضها في عمليّات البحث عن الصّور.

يمكن أن يساعدك هذا أيضاً في توجيه حركة المرور إلى موقع الويب الخاص بك، ممّا يؤدّي إلى تحسين الجذب لموقعك.

فعادةً يجعل منشئو مواقع الويب الآليّة من السّهل جدّاً إضافة وصف لكلّ صورة.

الخطوة الثّامنة

قم بإعداد حسابات البريد الإلكتروني الخاصّة بك عند تصميم موقع إلكتروني لعملك ممّا يسهّل من عمليّة تواصل عملائك معك أو مع فريق عملك.

وأيضاً يساعدك هذا الأمر في استخدام البريد في عمليّة التّسويق لخدمتك أو منتجك من خلال حملات البريد الإلكتروني.

خلاصة القول

إنّ اتّباع هذه الخطوات عند تصميم موقع إلكتروني لعملك قد يساعدك بنسبة كبيرة على البدء بالطّريق الصّحيح، وهو بكلّ تأكيد لا يعني وصولك إلى الهدف النّهائي بشكل كامل.

فقد سبق وأن ذكرنا وجوب التّحديث المستمرّ على الموقع، والتّحديث لا يقتصر فقط على المدوّنة أو المنتجات بل يمكن أن يكون أيضاً على تجربة المستخدم مثل إضافة طريقة مباشرة للدّردشة على الموقع بهدف معالجة مشاكل العملاء أو إضافة ميزة بطاقات الشّكاوي أو إضافة صفحات جديدة.

كلّ هذه مجرّد اقترحات وهناك الكثير من الخطوات والأفكار في تصميم موقع إلكتروني متكامل الّتي يجب عليك وبشكل مستمرّ تحديثها لتبقى ضمن السّباق ولا تخرج خارج الحلبة.

****

واقرأ آخر المقالات في مدوّنتنا:

أخطاء تفعلها الشركات في حالات الطّوارئ

الإنترنت و السّعر …. على الخاص !!!!!!

سرّ الموظّف و الإدارة بدقيقة واحدة

كيف تعمل برومنسية”

كان يا ما كان .. التّسويق بـ “القصص”

****

Zanobia on

linkdin icon twitter icon instagram icon facebook icon

مساعدتك نجاح لنا لا تترد بالاستفسار
1